السبت 23-سبتمبر -2017

دراسة تثبت علاقة العبوات البلاستيكية بالأمراض المزمنة

 

ccxx.jpg

قالت نتائج أبحاث استرالية جديدة إن مادة الفثالات التي توجد في كثير من العبوات البلاستيكية المستخدمة في المشروبات وحفظ الأطعمة ترتبط بزيادة الإصابة بالأمراض المزمنة لدى الرجال في منتصف العمر وبعده. ووجد الباحثون إن معدل الإصابة بأمراض القلب والسكري وارتفاع ضغط الدم يرتفع مع ارتفاع نسبة الفثالات في الجسم.

وتعتبر الدراسة التي أجريت في جامعة أدلايد الاسترالية الأولى التي تسلّط الضوء على تأثير العبوات والزجاجات البلاستيكية على صحة الرجال، حيث اهتمت الدراسات التي درست الأمر على دراسة التأثير على الأطفال والنساء.

وليس معروفاً حتى الآن كيف يؤثّر وجود مادة الفثالات بنسبة مرتفعة في الجسم على الأمراض المزمنة مثل القلب والسكري وارتفاع الضغط. لكن يُعتقد أن الفثالات تحديداً تؤثّر على التوازن الهرموني بالجسم.

وقام الباحثون في هذه الدراسة بمحاولة رصد كيف تتأثر صحة الرجال في منتصف العمر وبعده عند زيادة مادة الفثالات في أجسامهم. وشارك في الدراسة 1500 رجل أعمارهم 35 عاماً أو أكثر.

وكانت دراسات سابقة قد رصدت ارتفاع نسبة الفثالات في أجسام الرجال الذين يتناولون الكثير من الأطعمة المصنّعة، والمشروبات الغازية والمياه الكربونية، والقليل من الفواكه والخضروات.

وعلى الرغم من أن الدراسة الجديدة تفتح باب الأسئلة أكثر مما توفر أجوبة، إلا أن نتائجها حثّت على استهلاك المزيد من الأطعمة الطازجة غير المعبّئة مثل الفواكه والخضروات، والحد من المشروبات والأطعمة التي تتوفر في عبوات بلاستيكية.-(24ae)

أضف تعليق

تابعونا عبر

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر(جريدة الدرب الاردنية) http://darbnews.com
developed by social-ground.com