السبت 17-فبراير-2018

المقالات

إبحث عن السبب

إبحث عن السبب راتب عبابنه العقوبة جراء أي جرم أو جنحة أو جنايه في المقام الأول ذات وجهين. الأول، معاقبة مرتكب الجرم والإقتصاص منه وبنفس الوقت هي وسيلة تحصيل حق للطرف المعتدى عليه. والوجه الأخرلها، الردع والمنع لمن يمكن أن يرتكب جرما مشابها أو غير مشابه. وإذا لم تكن العقوبة رادعة ومانعة فلن تردع وتمنع المعتدي عن فعل الاعتداء. والعقوبة، أي عقوبة لا تكون رادعة ومانعة للإعتداء وارتكاب الجرم إلا إذا تناسبت وتوافقت مع نوع الإعتداء وحجم الجرم بعيدا عن التدخل والمحسوبية والواسطة واتسمت بالتجرد تماما من تدخل ذوي المصالح والمتنفذين. وما يدعم هذا النهج وجود قوانين صارمه بهذا الشأن...

الأربعاء, 19 آب/أغسطس 2015

إيران تُكشر عن أنيابها ... من أجل حماية أذنابها !!

45tg.png

منذ سنوات طوال وإيران تسرح وتمرح في أرض العراق دون أي رادع, وذلك بحجة الدفاع عن المذهب والمقدسات مستخدمة عنوان التشيع كغطاء لها في الحصول على تأييد وتضامن غالبية الشعب العراقي, فزرعت الطائفية وروجت للتقسيم, وارتكبت المجازر وعمليات القتل والإبادة الجماعية بحق أبناء العراق, مع تأييد وغطاء ظلامي شرعنته مرجعية النجف التي أمضت تلك الجرائم بسكوتها من جهة ومن جهة أخرى قدمت وعلى طبق من ذهب الغطاء الديني " اللاديني " والإعلامي لتدخلات إيران في العراق, وذلك من خلال فتوى الجهاد الكفائي, ويرافق ذلك حصولها على الدعم من قبل ساسة الحكومة والبرلمان الموالين لها ممن عمل على تنفيذ أجنداتها...

الأحد, 16 آب/أغسطس 2015

انقلب السحر على ايران الساحر.. بفضل وعي وشجاعة المتظاهرين

انقلب السحر على ايران الساحر.. بفضل وعي وشجاعة المتظاهرين (بقلم /باسم البغدادي) ايران الاعب الاول في العراق تريد التحكم بمصيره ومصير أهله عن طريق عملائها الذين يعملون تحت امرتها وفي الاونة الاخير تنبأت ايران ان الامور بدأت تخرج عن سيطرتها من خلال تحرك الشعب في مظاهرات حاشدة ترفض الحكومة الدينية وتدعوا الى حكومة مدنية خالية من الاحزاب الدينية التي حكمت العراق تحت اسم الطائفة والمذهب وشرعن لها مراجع النجف الاعاجم الذين خانوا الرعية من خلال توجيه الشعب بأنتخاب السراق وكان عذرهم نصرة للمذهب !!!! فطفح كيل الشعب خرج يندد بالفساد والفاسدين ويريد محاكمتهم فتدخلت ايران من خلال ادواتها وصرحوا أنهم...

الخميس, 13 آب/أغسطس 2015

الحضور المسيحي في المغرب الكبير

الحضور المسيحي في المغرب الكبير (ج1)   عزالدّين عناية*   1- يمنى القدّيس أوغسطين العائدة يعود حضور المسيحية في المنطقة الممتدّة بين ليبيا والمغرب إلى عهود سحيقة، وقد حاز الفضاء قصب السبق من حيث الريادة التأسيسية، في ما يخصّ صياغة النص المقدّس التوراتي الإنجيلي، باللغة اللاتينية؛ وبالمثل في بلورة الخطّ الإصلاحي، أكان ذلك مع الموحِّد القدّيس أريوس اللّيبي (ت336م) المبعَد، أو في بلورة الخطّ المنعوت بالأرثوذكسي، مع القدّيس أوغسطين (354-430م) المحتَفى به. إذ تبقى المسيحية الغربية مدينةً في أصولها التكوينية للصياغات اللاهوتية، التي تطوّرت في قرطاج وثاغست (سوق أهراس) وهيبون (عنّابة)، خصوصا مع مدرسة القدّيس أوغسطين. غير أن أسْلَمة المنطقة...

الثلاثاء, 11 آب/أغسطس 2015

الحضور المسيحي في المغرب الكبير

الحضور المسيحي في المغرب الكبير (ج1)   عزالدّين عناية*   1- يمنى القدّيس أوغسطين العائدة يعود حضور المسيحية في المنطقة الممتدّة بين ليبيا والمغرب إلى عهود سحيقة، وقد حاز الفضاء قصب السبق من حيث الريادة التأسيسية، في ما يخصّ صياغة النص المقدّس التوراتي الإنجيلي، باللغة اللاتينية؛ وبالمثل في بلورة الخطّ الإصلاحي، أكان ذلك مع الموحِّد القدّيس أريوس اللّيبي (ت336م) المبعَد، أو في بلورة الخطّ المنعوت بالأرثوذكسي، مع القدّيس أوغسطين (354-430م) المحتَفى به. إذ تبقى المسيحية الغربية مدينةً في أصولها التكوينية للصياغات اللاهوتية، التي تطوّرت في قرطاج وثاغست (سوق أهراس) وهيبون (عنّابة)، خصوصا مع مدرسة القدّيس أوغسطين. غير أن أسْلَمة المنطقة...

الثلاثاء, 11 آب/أغسطس 2015

شرارة الكهرباء ستحرق كل المفسدين وسراق اموال العراق

بقلم ضياء الراضي وقف العراقيون اليوم رافعين شعار التغيير وشعار مكافحة المفسدين ومحاسبة كل من اغتصب الحقوق وباع العراق وزرع بين صفوف هذا الشعب الابي صاحب التاريخ العريق والحضارات الخالدة عبر الازمنة وقف ابناء الرافدين بعد معاناة من السنين ليقولوا للظالم كلمتهم ويعبروا باسلوب حضاري عن ارادتهم بتظاهرات سلمية عمت معظم المدن العراقية التي تعيش حالة من الاهمال المتعمدة والتهميش وان وجد العمل هو عشوائيا متلكأ ذريعة لكي يسرقوا به ساسة الفساد الامول ويصادروها الى حسابهم الخاصة فاليوم وعي ابناء العراق ويجب ان تكون هذه صحوة حقيقة صحوة الضمير الحي وليكن مطلب الكهرباء الذي حرك الشارع ليس هو الهدف والغاية فلتكن...

الثلاثاء, 11 آب/أغسطس 2015

التظاهر الحقيقي الوقوف مع المضطهدين والنازحين العزل لا عند نقطة واحدة!!!

4rfvbn.jpg

التظاهر الحقيقي الوقوف مع المضطهدين  والنازحين العزل لا عند نقطة واحدة!!!بقلم ضياء الراضيبعد سنين من الحيف والظلم والتهميش والاقصاء مع النهب والسلب وبناء البيوت الفارهة وانشاء الارصدة والبنوك الفاسدة  من ساسة الفساد والافساد وما فعلوه بابناء هذا الشعب ومافعلوه بالبلد من دمار وتخلف وامية وانتشار الامراض والاوبئة والهيمنة على خيرات البلد وتصديرها الى الخارج الى من هب دب وشن حرب لا هوادة فيها بين الاخوة بين ابناء البلد بمسميات الطائفية والعرقية وهم يتفرجون يتراقصون على جثث الابرياء وعلى جروحهم وجعلوا منهم بين مهجر ومسجون ومشرد لا مأوى له فاليوم وبعد تلك السنين العجاف حرك تجار الحروب ومافيات القتل ومن يتنافسون...

الثلاثاء, 04 آب/أغسطس 2015

لمعركة في العراق صارت اكثر تعقيدا والسبب ان الناس التحقت بداعش

efef.jpg

بقلم ضياء الراضي قد يستغرب البعض من هذا العنوان ! او يقول كيف هذا الشيء حصل ؟ وما السبب من ذلك ؟ فهذه حقيقة وواقع وان الامر الذي يحصل في العراق اليوم هو حال من المأساة التي تمر  على الناس وحالة من الذعر تمر في كل يوم على ابناء العراق حيث وقع الناس تحت نيران محرقة وهذه النار قد اشعل فتيلها الحاقدين واصحاب الغايات والاطماع ومن خلال المغرر بهم ومن انطوى تحت ارادة هذا وذاك فاصبحوا ادوات ينفذوا كل ما يملىء عليهم حتى وصل بهم الامر ان يذبحوا اخوتهم وابناءهم ابناء جلدتهم تربطهم اواصر عديدة يربطهم الدين والقومية وروابط اجتماعية الا...

الأحد, 02 آب/أغسطس 2015

الصدام التركي الكردي افضل هدية للنظام السوري

3e3e.jpg

  كتبه  عبد الباري عطوان  الصدام التركي الكردي افضل هدية للنظام السوري خطاب الرئيس السوري بشار الاسد الذي القاه قبل يومين في تجمع لمندوبي النقابات والاتحادات المهنية انعقد في دمشق انطوى على صورة اقرب الى التشائمية جرى استخلاص بعض ابعادها من خلال فقرات اعترف فيها بعدم قدرة الجيش السوري على القتال على جبهات عديدة، في مواجهة معارضة شرسة مسلحة بأحدث الاسلحة، واعترافه بحدوث انسحابات من بعض المناطق للدفاع عن مناطق اخرى قد تكون اكثر اهمية، الامر الذي فتح مجالا واسعا للتأويلات والتفسيرات، ومن بينها بدء العد التنازلي لقيام دولة علوية الطابع في الساحل السوري. الجيش السوري يعيش حالة من الانهاك...

السبت, 01 آب/أغسطس 2015

الاردن قوي بشعبه وقيادته

sfdd.jpg

  بقلم :- احمد سعدات البعض يفتري على الاردن ويقول بان الاردن سيشهد تغيرات مثل سوريا وربما اليمن والعراق امثال المصري عكاشه وغيره من الذين لا يعرفون تاريخ الاردن ولا شعب الاردن هذا الشعب المتماسك الملتف حول القيادة الهاشمية والذي يؤمن بان ضمان بقاء الاردن كما هو امنا وواحة من الامن والأمان هو الوحدة الوطنية .  فالوحدة الوطنية هي خط احمر عند الشعب والقائد وهي مصوبة ومقدسة ولا تمس والقيادة يلتف حولها الشعب بأكمله لأنه يعرف بان قيادتنا هي صمام الامن للأردن الذي يعيش والحمد برغد العيش في ظل القيادة الهاشمية وفي امن وامان . الاردن لن ينزلق الى اي...

السبت, 01 آب/أغسطس 2015


تابعونا عبر

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر(جريدة الدرب الاردنية) http://darbnews.com
developed by social-ground.com