ديوان المحاسبة يسترد 52 مليون دينار للخزينة العام الحالي

 

 

الدرب نيوز –

قال رئيس ديوان المحاسبة مصطفى البراري أن حجم الإسترداد المباشر المتحقق بجهود ديوان المحاسبة من العام 2001 ولغاية نهاية أيلول الماضي بلغ 351.7 مليون دينار منها حوالي 52 مليون دينار تم استردادها خلال العام الجاري. مشيرا الى ان هذه الارقام لا تشمل نتائج الحملات الأسبوعية التي ينفذها موظفو الديوان بالتعاون مع إدارة السير على أسطول المركبات الحكومية والتي أسفرت عن كشف أكثر من 35 ألف مخالفة خلال الفترة الواقعة بين منتصف تموز من العام 2008 ولغاية منتصف تشرين الأول الماضي.

وأضاف خلال ندوة عن مكافحة الفساد عقدت في ملتقى طلال أبو غزالة أن الهدف والرسالة للديوان هي تحسين استخدام وإدارة الموارد العامة للدولة من خلال محاربة أشكال الفساد المالي والإداري والمساهمة في إصلاح أنظمة الإدارة المالية والمساعدة في تعزيز مبادئ المشروعية والشفافية والمساواة والمساعدة في استخدام الموارد المتاحة للدولة بكفاءة وفعالية .

وذكر أن القيم التي يسير عليها الديوان تقوم على النزاهة، والعناية والكفاءة المهنية، إضافة إلى السرية، والعمل بروح الفريق .

وبين أن الجهات التي تخضع لرقابة ديوان المحاسبة هي الوزارات والدوائر الحكومية والمؤسسات الرسمية العامة والمجالس البلدية والقروية ومجالس الخدمات المشتركة وأي جهة يقرر مجلس الوزراء تكليف ديوان المحاسبة بتدقيق حساباتها .

ولفت إلى أن محاربة الفساد تتطلب جهدا رقابيا جماعيا تشترك فيه كافة الأجهزة الرقابية المعنية ومؤسسات المجتمع المدني مؤكدا على تعاون الديوان مع الأجهزة الرقابية الأخرى المعنية في مكافحة الفساد كهيئة مكافحة الفساد وديوان المظالم وفقاً للتشريعات الناظمة.

وطالب البراري بتفعيل دور الديوان في الحفاظ على المال العام ومكافحة الفساد المالي والإداري بمنح صفة الضابطة العدلية والحصانة والاستقلالية المالية والإدارية لرئيسه وموظفيه.

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر، وجميع المقالات والتعليقات لا تعبر عن وجهة نظر الموقع